حقيقة استثناء المصريين والسوريين من زيادة الرسوم بالسعودية

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 9:01 مساءً
حقيقة استثناء المصريين والسوريين من زيادة الرسوم بالسعودية

“إن شاء الله يكون الخبر صحيح”، جملة حملتها ألسنة آلاف السوريين والمصريين، تعقيبًا على خبر تحت عنوان “السعودية تقرر استثناء الجنسيتين المصرية والسورية من زيادة رسوم التأشيرات الجديدة، والعودة إلى النظام القديم”.

مواقع مختلفة نقلت عن موقع “مغتربين”، الذي عرض الخبر على مواقع التواصل، على أنه من صحيفة “الحياة” السعودية، وأرفق معه صورة مزورة لموقع الهجرة والجوازات السعودية.

وعزا استثناء الجنسيتين “لأنهما الأكبر من حيث أعداد المقيمين في المملكة”، مؤكدًا “تمت مراجعة القرارات إلى حين صدور قرار يوضح ذلك”.

مواقع أخرى على الإنترنت نقلت الخبر عن صحيفة “الوطن” السعودية، إلا أنه بعد البحث في الصحيفة لم نجد أي تفاصيل بهذا الخصوص.

ويمكن القول أن هذا الخبر عاري تماما من الصحة.

رسوم التأشيرات المعدّلة

وبدأت المملكة العربية السعودية تطبيق نظام الرسوم الجديد لتأشيرات الدخول إلى أراضيها، منذ 1 تشرين الأول الماضي.

ووفق تعديلات مجلس الوزراء السعودي، تتمثل رسوم الدخول المتعدد بالآتي: ثلاثة آلاف ريال للتأشيرة التي مدتها ستة أشهر، وخمسة آلاف لتأشيرة السنة، وثمانية لتأشيرة السنتين.

رابط مختصر